Sign In

 أمير الرياض يُكرِّم "مدن" بجائزة الملك عبدالعزيز للجودة

09 يناير 2019

سلَّم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض يوم أمس، الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مـدن" جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في دورتها الرابعة 2018 عن فئة الهيئات الحكومية في المستوى البرونزي، وذلك خلال الحفل الذي نظمته الأمانة العامة للجائزة برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –أيده الله -.
ويشار إلى جائزة الملك عبدالعزيز للجودة باعتبارها إحدى الجوائز الوطنية التي تُعنى بإبراز التميز المؤسسي في المنشآت الحكومية والخاصة وغير الربحية، وتهدف لتعزيز الممارسات الاحترافية عبر برامج وأدوات عمل محددة، وتقيس الجائزة أداء المنشآت في ثمانية معايير هي: القيادة الإدارية، التخطيط الاستراتيجي، الموارد البشرية، الشراكات والموارد، إدارة العمليات والمنتجات والخدمات، نتائج المستفيدين، نتائج الموارد البشرية، ونتائج الأداء الرئيسة. وتهدف الجائزة إلى رفع مستوى الجودة والكفاءة والإنتاجية في مختلف القطاعات في المملكة العربية السعودية، وتُمنح للقطاعات التي تحقق ذلك.
وأُنشئت جائزة الملك عبدالعزيز للجودة لخدمة العمل المؤسسي والتنافسي بين المنظمات المشتركة في الجائزة، ولتحقيق التميز في الأعمال من خلال توفير هيكل متكامل لتنسيق جميع أنشطة تحسين الأداء وإدارتها، وذلك بتمكين المنشآت من تقييم مستوى أدائها الحالي ومقارنته بمستوى الأداء في المنشآت المتميزة على مستوى العالم، ومن ثم العمل على سد الثغرات الموجودة بين المستويين.
من جهته، أكد المهندس خالد بن محمد السالم، مدير عام الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" اعتزاز "مـدن" باستحقاق جائزة الملك عبدالعزيز للجودة باعتبارها تحمل اسماً غالياً على كل مواطن وهو اسم الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود،     -طيَّب الله ثراه-.
وصرَّح المهندس السالم، حصول "مدن" على هذه الجائزة المرموقة يؤكد التزامها بالجودة والعمل المؤسسي، وذلك ضمن أهم أهدافها الاستراتيجية وهو " رضا شريك مدن" كما يؤكد تميز "مدن" بالعمل المؤسسي والمتزامن مع دورها الاقتصادي ومساهمتها في تحقيق رؤية المملكة 2030 الرامية لتوطين الصناعة، والعمل كلاعبٍ أساسي في التحول الرقمي وتعزيز دور القطاع الصناعي في التنمية المستدامة، وتعد جائزة الملك عبد العزيز للجودة الجائزة الأم للتميز المؤسسي على مستوى المملكة العربية السعودية وفي مختلف القطاعات.
ومنذ تأسيسها عام 2001، تضطلع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات وفق أعلى المعايير العالمية، وهي تشرف اليوم على 35 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إشرافها على المدن الصناعية الخاصة، وقد تجاوزت الأراضي الصناعية المطورة 194,6 مليون م² حتى الآن، وتضم المدن الصناعية القائمة 3,474 مصنعاً منتِجاً.



آخر تحديث 09 يناير 2019 03:02 ص